تعالى المسة الان

    شاطر

    بنت مارجرجس
     
     

    المساهمات : 109
    التسجيل : 27/09/2009

    default تعالى المسة الان

    مُساهمة من طرف بنت مارجرجس في الثلاثاء 6 أكتوبر 2009 - 17:38

    تعال المسه الآن
    وامرأة بنزف دم ... لما سمعت بيسوع جاءت ... لأنها قالت إن مَسست ولو ثيابه شُفيت ( [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]-28)

    "إن مسست ولو ثيابه شُفيت" ـ يا لها من كلمة عظيمة تدل على الإيمان والثقة المحركة لهذه المرأة. والكتاب المقدس يطالعنا عن أُناس لمسوا الرب يسوع، وآخرين لمسهم هو، وجميعهم نالوا الشفاء لأنه الطبيب العظيم الذي كان "يجول يصنع خيراً ويشفي جميع المتسلط عليهم إبليس" ( [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط])، "لأن قوة كانت تخرج منه وتشفي الجميع" ( [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]).

    ولكل لمسة من لمسات السيد مدلولها؛ فمنها:

    1 ـ اللمسة المطهرة: "وإذا أبرص قد جاء وسجد له قائلاً: "يا سيد، إن أردت تقدر أن تطهرني . فمدّ يسوع يده ولمسه ... وللوقت طهُر برصه" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،3).

    2 ـ اللمسة المُريحة: "ولما جاء يسوع إلى بيت بطرس، رأى حماته مطروحة ومحمومة، فلمس يدها فتركتها الحُمى، فقامت وخدمتهم" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،15).

    3 ـ اللمسة المُنيرة: "ولما جاء إلى البيت تقدم إليه الأعميان، فقال لهما يسوع: "أتؤمنان أني أقدر أن أفعل هذا؟" قالا له: "نعم، يا سيد!". حينئذ لمس أعينهما قائلاً: "بحسب إيمانكما ليكن لكما، فانفتحت أعينهما ..." (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،29).

    4 ـ اللمسة المطمئنة: في حادثة التجلي، بعد أن سمع التلاميذ القول: "هذا هو ابني الحبيب الذي به سُررت. له اسمعوا ... سقطوا على وجوههم وخافوا جداً. فجاء يسوع ولمسهم وقال: قوموا، ولا تخافوا" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،7).

    5 ـ اللمسة المُحررة: "وجاءوا إليه بأصم أعقد، وطلبوا إليه أن يضع يده عليه. فأخذه من بين الجمع على ناحية، ووضع أصابعه في أذنيه وتفل ولمس لسانه .... وللوقت انفتحت أذناه، وانحل رباط لسانه، وتكلم مستقيماً" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]-35).

    6 ـ اللمسة الشافية: في بستان جثسيماني: ".. ضرب واحدٌ عبد رئيس الكهنة فقطع أذنه اليمنى. فأجاب يسوع وقال: دعوا إلي هذا! ولمس أذنه وأبرأها" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،51).

    7 ـ اللمسة المُبارِكة: "وقدموا إليه أولاداً لكي يلمسهم ... فاحتضنهم ووضع يديه عليهم وباركهم" (
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]،16).

    ما أجودك وما أجملك يا سيدي!! وما أجمل يدك العطوفة التي لمست.


    منقول
    avatar
    anasemon
    Admin
    Admin

    المساهمات : 1992
    التسجيل : 27/09/2009

    default رد: تعالى المسة الان

    مُساهمة من طرف anasemon في الثلاثاء 6 أكتوبر 2009 - 19:14

    الله حبيبه قلبى على الموضوع المعزى ده
    ربنا يباركك ياقمرررررررررررررررررر

    بنت مارجرجس
     
     

    المساهمات : 109
    التسجيل : 27/09/2009

    default رد: تعالى المسة الان

    مُساهمة من طرف بنت مارجرجس في الجمعة 9 أكتوبر 2009 - 21:24

    ميرسى لمرورك الغالى حبيبتى anasemon

    يسوع يحميكى بدمة الغالى



      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 24 نوفمبر 2017 - 19:34