لن اسالك من تكون يا الهى

    شاطر

    anasemon
    Admin
    Admin

    المساهمات : 1992
    التسجيل : 27/09/2009

    default لن اسالك من تكون يا الهى

    مُساهمة من طرف anasemon في السبت 7 نوفمبر 2009 - 23:49

    لن اسالك من تكون ! يا الهي ...</B>



    لا أسأل عن نسبه.

    لا أتوقف عند تاريخ ولادته وتاريخ صلبه.

    لا ادقّق في عجائبه، ولا أتفحّص سيرته.

    لا يعنيني إنْ ولد في شتاء أو صيف. في مغارة او في بيت.

    لا احصي من شهد قيامته،

    ما اعرفه أن الهاً ارتدى جلدي فبات شبيهي، وصرت ادعوه باسمه: يسوع ابن مريم الذي من الناصرة.

    إله يجالسنا ونجالسه، يؤاكلنا ونؤاكله.

    واذا فرغ الخبز في معجننا، اطعمنا من كسرة.

    حتى اذا جعنا، قام الى جسده فوضعه على المائدة.


    إله ارتضى ان يُطعن حتى لا يبقى مطعون، ويُصلب حتى لا يبقى مصلوب.

    إله بارح السماء ليسكن في اقبية المساجين،
    ويبسط ظهره للسياط.


    إله يحكي، يبكي، يغضب وينام.

    إله تعجب منه الألهة في عليائها.

    إله يغضب منه الجالسون على السدَّة.

    إله يتحاشاه المتنعّمون والسلاطين.

    إله فضّاح، مباشر، لا يراعى ولا يسكت ولا يؤجّل.


    إله يعشقه الكسحاء والمرضى والساكنون في النسيان.

    إله يعلم، إله يشفي، إله يصـلّي، إله يضـطرب، إله يحزن، إله يحرّض، إله تمشي خلفه تظاهرة، اله يموت، إله يقوم.

    إله لا يشبه الا نفسه.


    فيا الهي، ايها الجليلي، بلغنا انك ستأتي الليلة.

    سأفرش المطارح مع الطفار والمظلومين وابناء الشوارع، لنتعشى معك، عند قدميك


    تحياتي ...


    [size=12]منقول

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 22 يناير 2017 - 11:05